ملتقى الحياة الفكري

منتدى للإبداع الفكري والشعري ولتبادل المعرفة و الإرتقاء بالفكر العربي
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 راشد شرار: لا فرق بين الشعر النبطي و"الشعبي"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد العربي



المساهمات : 371
تاريخ التسجيل : 17/07/2016

مُساهمةموضوع: راشد شرار: لا فرق بين الشعر النبطي و"الشعبي"   الأحد أغسطس 28, 2016 1:38 pm

تشهد الشارقة غداً، انطلاق مهرجان الشارقة للشعر الشعبي، الذي يستضيف كبار شعراء القصيدة الشعبية في العالم العربي والخليج، ويأتي المهرجان في إطار رفد القصيدة النبطية، التي تلقى رواجاً في المشهد الثقافي الخليجي .

في الوقت نفسه تظل المعرفة بالقصيدة الشعبية عند المتلقي مقتصرة على اللهجة التي يستخدمها، ولا يحضر في الذهن تفاصيل أكثر حولها . عن نشأة القصيدة الشعبية وأوزانها، وتأثرها بالقصيدة الفصيحة، التقت الخليج راشد شرار مدير مركز الشارقة للشعر الشعبي، وكان الحوار التالي:

يختلف النقاد حول نشأة القصيدة الشعبية، أين نشأة القصيدة الشعبية وكيف؟

- يرد في نشأة القصيدة الشعبية ثلاثة آراء مختلفة، أرجّح واحداً منها، يذهب الرأي الأول إلى أن الشعر الشعبي نشأ في الحضارة النبطية، والأنباط أول ما كتب هذا النوع من الشعر، أما الرأي الثاني فيرى أن أول من كتب الشعر الشعبي هم قبيلة بني هلال، ومن هناك انطلق الشعر الشعبي وانتشر في البلدان العربية، أما الرأي الثالث والذي أرجّحه، فيتمثل في أن الشعر الشعبي مستنبط من الشعر الفصيح .

ما الفرق بين الشعر الشعبي والنبطي؟

- يظن البعض أنه يوجد فرق بينهما إلا أنه في واقع الأمر لا يوجد فرق، وإنما الاختلاف يكمن في التسمية فقط، فالشعر الشعبي هو نفسه النبطي، إلا أن شبه الجزيرة العربية وبادية الشام، تطلق عليه الشعر النبطي، وربما يعود ذلك للرأي القائل إن الأنباط هم أول من كتب القصيدة الشعبية .

هل يوجد اختلاف بين أوزان القصيدة الشعبية والفصيحة؟

- لا يوجد اختلاف بين الأوزان، فالشعر الشعبي يكتب على البحر الطويل والمتدارك وغيرهما، إلا أنه يظهر اختلاف في تسمية هذه الأوزان في الشعر الشعبي .

وفي الإمارات أوزان للشعر الشعبي لا توجد في أي بلد من البلدان المجاورة، وهي؛ الونّة، والتغرودة، والردح، كون الكلمات في صدر البيت وعجزه قليلة في الونة لا تتجاوز أربع أو خمس كلمات، فيما يكون أكثر في الردح .

تعتمد بعض الأغنيات خصوصاً في الخليج العربي على القصيدة الشعبية، برأيك كيف يسهم ذلك في دعم لقصيدة الشعبية وهل يمكن أن يضرّ بها؟

- الأغنية هي الداعم الأهم للقصيدة الشعبية، لكن في الوقت نفسه لو لم تكن القصيدة لما كانت الأغنية، وهناك الكثير من القصائد زادت الأغنيات من انتشارها، وفي الوقت نفسه حدث العكس .

إلى أي مدى تأثر الشعر الشعبي في القصيدة الفصيحة، وهل حدث العكس؟

- الشعر الشعبي بعيداً عن ولادته في الأصل من الفصيح، تأثر بالقصيدة الفصيحة فنجد الكثير من الشعراء الشعبيين أدخلوا مقاطع أو أبياتاً شعرية فصيحة إلى قصيدته الشعبية، أما على صعيد تأثر الفصيح بالشعبي، فوفق اطلاعي لم يتأثر الفصيح بالشعبي خصوصاً على صعيد اللغة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
راشد شرار: لا فرق بين الشعر النبطي و"الشعبي"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الحياة الفكري :: المنتديات الأدبية :: المنتدى الادبي العام-
انتقل الى: